لم يعد نمط التعلّم التقليدي هو الخيار الوحيد المتاح لمن يرغب في الحصول على المعرفة أو تعلم المهارات الجديدة، فالتعلم الذاتي في شكله الرقمي المعاصر، أصبح منافساً قوياً لنظام التعلّم التقليدي، فبنقرة زر تتفتح لك آفاق المعرفة المختلفة، لتصبح أنت المسؤول الحقيقي عن تنمية ثقافتك وخبراتك وفي الوقت المناسب لك، للوصول للهدف الذي تسعى له من العملية التعليمية الخاصة بك.


ما هو التعلم الذاتي؟

هو تعلم الفرد واكتسابه للمعلومات والمهارات بصورة ذاتية، دون الحاجة للانتظام في مؤسسة تعليمية أو إشراف مباشر من معلّم أو مدرب، فالمتعلم هو من يحدد وفقاً لأهدافه واحتياجاته الموضوع الذي يرغب بدراسته وبالكيفية والوقت المناسبين له، حيث يعتمد المتعلم ذاتياً على المصادر التي تخدم هدفه في التعلم كالكتب والموسوعات العلمية أو من خلال البحث عبر شبكة الإنترنت، كما تجدر الإشارة إلى أن هذا النمط من التعلم يناسب الأشخاص الفضوليين من لديهم الشغف بالتعلم، لأنه يحتاج إلى حافز ذاتي ورغبة بالمعرفة لتكون العملية التعليمية عملية فعّالة.[١]


ما مزايا التعلم الذاتي؟

يتميز التعلّم الذاتي بعدة خصائص، منها ما يلي:

تعلم خالٍ من التوتر والضغوطات

التعلم الذاتي يمنحك القدرة على تعلم ما تريده وفي الوقت المناسب لك، بالإضافة الى أن التركيز فيه يكون على العملية التعليمية وليس على المخرجات؛ مما يجعله نمطاً تعليمياً خالياً من التوتر والضغوطات، فيسهم ذلك بجعلك أكثر قدرة على استيعاب المعلومات واكتساب المعرفة بشكل أفضل وأسرع مقارنة بالتعلم بالطرق التقليدية.[٢]


تطوير مهارة حل المشكلات

يعزّز التعلم الذاتي من شعور الاستقلال لديك؛ فأنت المسؤول عن تعلمك وعن البحث في المصادر المختلفة عن المعرفة والمعلومات التي تحتاجها، مما يطور لديك مهارة تحديد المشكلة والبحث عن الحلول لها، بدلاً من انتظار أحد ليقدّمها لك.[٣]


تعزيز ثقتك بنفسك

عندما تتعلم ذاتياً فإن ثقتك بنفسك تزداد تلقائياً؛ لأنك تصبح قادراً على رؤية نفسك كشخص مستقل قادر على تعلم المهارات والخبرات دون مساعدة مباشرة من أحد، مما يمنحك دافعاً كبيراً للتعلم والمعرفة.[٤]


الحصول على تجربة تعليمية فعالة

تكمن أهمية التعلم الذاتي بالقدرة على اختيار الموضوع المهتم بالتعرف عليه وتعلمه بمختلف الطرق التي تناسبك، وبالتالي الحصول على تجربة تعليميّة فعّالة.[٥]


اكتساب مهارات أخرى أثناء التعلم

إلى جانب المعلومات والمهارات التي تتعلمها، فأنت تطور مهارات أخرى مهمة؛ مثل تعلمك لإدارة الوقت والتقييم الذاتي لتقدمك الشخصي، كما تتعلم كيفية تحديد أهدافك، وذلك لأن التعلم الذاتي يتطلب تطوير هذه المهارات ليكون تعلماً ناجحاً.[٦]


كيف يمكنني أن أتعلم ذاتياً؟

فيما يلي بعض الوسائل التي تمكّنك من الحصول على أفضل النتائج من التعلم الذاتي:

ضع أهدافاً واقعية

حدد الأهداف التي تتلاءم مع التزاماتك وجدولك الزمني، والتي تسعى لها من وراء عملية التعلم فأنت بهذا ستصبح أكثر قدرة على تقييم تقدمك، تحقيق النتائج التي ترغب في الوصول إليها، فمثلاً يمكنك تخصيص عدد معين من المواضيع التي ينبغي أن تطلع عليها كل يوم، مع مرعاة جدول يومك والواجبات الأخرى التي يتوجب عليك إنجازها.[٧]


ابحث عن مصادر موثوقة للمعلومات

ستجد الكثير من المعلومات والمواد المتاحة حول الموضوع الذي ترغب في تعلمه، لذا عليك أن تكون حريصاً باختيارك للمصادر الموثوقة التي تحتوي على المعلومات التي تحتاجها ليكون تعلّمك ذا جودة مما يجعلك متقدماً على الآخرين.[٨]


حدد الطريقة التي ستقيّم نفسك بها

يتم تقييم التقدم الذي حققه الطالب في العملية التعليمية التقليدية عن طريق الاختبارات والامتحانات، بالمقابل فإن التعلم الذاتي يفتقر إلى أدوات التقييم هذه، حيث تقع عليك مسؤولية تحديد ما ترغب في تعلمه والوقت الذي ستستغرقه في ذلك، إلى جانب اختيار الطريقة التي تناسبك لتقيس مدى تقدمك في العملية التعليمية، فمثلاً يمكنك الاستعانة ببعض المصادر الموجودة على الإنترنت التي تحتوي على اختبارات قصيرة لبعض المواضيع، يمكنك الدخول إليها وتقديم هذه الاختبارات.[٩]


كن مهتماً بما تريد تعلمه

الاهتمام هو المحرك الأساسي لإتقان التعلم بنجاح فلا يمكنك أن تتعلم مهارات جديدة أو خبرات إذا لم تكن مهتماً بتعلمها، فالعاطفة جزء مهم من في العملية التعليمية، المفتاح هو أن تبدأ ومع الوقت ستتعرف على المواضيع التي تهمك والتي ترغب في فهمها وعندها سينشأ الاهتمام ويزداد، وبهذا سترتفع مستويات فهمك وستزيد فرصك للنجاح.[١٠]


كن مستعداً للتعامل مع المشكلات

عند القيام بأي شيء جديد، فلا بد من مواجهة بعض المشكلات، فلا تتوقع فهم المعلومات كلها من المرة الأولى ناهيك عن تذكرها، ولكن كن واثقاً بأن الأمور ستصبح أكثر وضوحاً، فبعض المواضيع أسهل في التعلم من غيرها، كن مستعداً لمواجهة هذه التحديات وحاول ألا تفقدك تركيزك عن الهدف الرئيسي وهو التعلم للوصول للنجاحات التي تسعى لها. [١١]


المراجع

  1. "importance-of-self-study.html", targetstudy. Edited.
  2. "self-learning", brightermonday. Edited.
  3. "benefits-of-self-study", upskilled. Edited.
  4. "what-is-self-study", gradepowerlearning. Edited.
  5. "what-is-self-study", gradepowerlearning. Edited.
  6. "self-learning", brightermonday. Edited.
  7. "self-studying-whats-the-benefit-and-how-to-do-it", ivywise. Edited.
  8. "importance-of-self-study.html", targetstudy. Edited.
  9. "self-learning", brightermonday. Edited.
  10. "importance-of-self-study.html", targetstudy. Edited.
  11. "importance-of-self-study.html", targetstudy. Edited.