هل تستطيع حل المشاكل التي تواجهك بطريقة علمية ممنهجة؟ هل تشعر بأنّك شخص منفتح ولك القدرة على تقبُّل الانتقادات الموجهة لك؟ هل تتعلّم من أخطائك والتجارب التي تمر بها؟ إنّ الإجابة على تلك الأسئلة وغيرها الكثير يساعدك على تحديد مستوى الحكمة التي تتمتّع بها، لكن ما هي الحكمة؟ تشير الحكمة إلى قدرة الشخص على تحديد مدى صحّة الحقائق التي بين يديه، وحُسن تقديره للأمور، بالإضافة إلى قدرته على الاستفادة من أخطائه والتعلّم منها، وقد كان للحكمة التي تمتّع بها أسلافنا دور مهم في استمرار الحياة، فقد أظهروا مهاراتٍ في التكيُّف مع صعوبات الحياة قديماً، وتحدّوا المصاعب وتعلّموا العديد من الطرق التي ساعدتهم على البقاء على قيد الحياة، وإلى الآن يُظهر الناس الحكمة التي تساعدهم على الاستمرار في الحياة،[١] لِذا يمكن القول أنّ اكتساب الحكمة أمر ضروري لأيّ شخص، وسيتم عرض بعض الطرق التي تساعدك في أن تصبح شخصية حكيمة ضمن المقال.


كيف تكون شخصية حكيمة؟

فيما يلي بعض الاستراتيجيات التي ستساعدك في أن تصبح أكثر حكمة:


وازن بين مصلحتك الشخصية والمصلحة العامة

احرص على الموازنة بين مصلحتك ومصلحة الآخرين في العلاقات، ولا تركّز على إحداهما على حساب الأخرى، وأدرك بأنّك محاط بأشخاص صفاتهم مختلفة ومتناقضة عنك، ولتكون شخصاً حكيماً تعامل مع جميع تلك الشخصيات واهتم باحتياجاتهم، وباحتياجاتك في نفس الوقت، ولا تكن أنانياً بحيث تفكّر في مصلحتك وتهمل مصلحة الآخرين أو العكس.[٢]


تعلّم من أخطائك

عندما تفعل شيئاً خاطئاً لا تُضيع الوقت بالأسف على نفسك وتقديم الشكوى للآخرين، وبدلاً من ذلك ابحث في الأسباب التي جعلتك تقع في ذلك الخطأ، وحاول إصلاحها إن استطعت، فالتفكير في حلّ مشاكلك يساعدك على أن تصبح أقوى، ويساعدك على إظهار حكمة أكثر في حال مررت بتجارب مشابهة في المستقبل، والتعامل مع تلك المشاكل بصورةٍ سليمة، لِذا حاول تخصيص بعض الوقت بشكلٍ يوميّ للتفكير في التجارب التي مررت بها، وماذا استفدت منها، وكيف يمكن أن تستغلّها في التعلّم من أخطائك.[١]


تعرّف على عيوبك

يمكنك الاستعانة بأحد أفراد عائلتك أو بأصدقائك المقرّبين الذين تثق بهم، من أجل مساعدتك في تحديد عيوبك التي يرونها فيك، ثمّ العمل على تعديلها وتصحيحها ما أمكن، فتلك طريقة جيدة لاكتساب الحكمة للأشخاص الذين يجدون صعوبة في تحديد أسباب فشلهم أو التعلّم من الأخطاء التي يقعون بها.[١]


جرّب أشياء جديدة

يساعدك تجريب أشياء وتجارب جديدة على أن تصبح أكثر حكمة، فذلك يتيح لك فرصة لأن تتعلّم، وأن ترتكب الأخطاء وتتعلّم منها، وتفكر في الحلول للمشكلات التي قد تعترضك، في حين أنّ تكرار الأعمال اليومية كما هي لن يتيح لك تلك الفرص، فيمكنك مثلاً التطوع أو التدريب لدى جهة معينة، أو حتى الذهاب برحلة إلى مدينة أخرى والتعرّف إلى سكانها وعاداتهم.[٣]


فكّر قبل أن تتكلم

تذكّر دائماً أنّ الكلام الذي تنطق به لا يمكن استعادته، لذلك فكّر في كلِّ كلمة قبل أن تنطق بها، وتأكّد أنّ الكلام الذي ستقوله هو كلام ذو فائدة ولن تندم على قوله، ولن يجلب لك العار أو المشاكل في حال تمّ تناقله بين الجميع، وإذا شعرت أنّ ما ستقوله سيسبب لك المشاكل أو سيُشعرك بالندم فيما بعد، فاحتفظ به لنفسك.[٤]


فكّر بالمستقبل وفكّر بما هو مفيد

لا تقتصر في تفكيرك على الأحداث الحاضرة وكيفية الاستفادة منها، لكن فكّر أيضاً بأهدافك وبالأمور التي ستساعدك وتُحقّق لك الفائدة على المدى الطويل، ولا تضيع وقتك في التفكير بالأمور التافهة، بل فكّر بفكرة مهمة وطبّقها مباشرةً، وبعدها انتقل إلى تطبيق فكرة أخرى مهمة.[٥]


اسمو بتفكيرك

وجّه أفكارك لتتماشى مع الأخلاق والإصلاح، وابحث عن الحقائق ولا تتّبع الشائعات والأمور التي لا فائدة من ورائها، كما أنّ محاولة فهم بعض المواضيع العلمية مثل تلك المتعلّقة بالفيزياء سيساعدك على اكتساب الحكمة من خلال فهم أصل الحياة والوجود، وأحدث النظريات المهمة التي تقوم عليها الحياة.[٥]


كُن صادقاً مع نفسك

يتضمّن ذلك وجود مستوى عالٍ من الوعي الذاتي، أي أن تمتلك القدرة على تحديد مشاعرك وقيمك وقدراتك وأولوياتك في الحياة، وكيفية الاستفادة منها في تحديد ما تريد تحقيقه في حياتك، بدلاً من أن تبقى مجرّد أفكارٍ في عقلك، كما يتضمّن الصدق مع النفس أن تدرك أهمية تحمّل مسؤولية أخطائك وقراراتك وألا تُلقيها على الآخرين.[٦]


املأ وقتك بما هو مفيد

استفد من وقت فراغك ولا تُضعه في ممارسة أنشطة غير مفيدة كمشاهدة برنامج غير هادف على التلفاز، أو ألعاب الفيديو، وبدلاً من ذلك حاول أن تملأه بأنشطة مفيدة كقراءة كتاب أو مشاهدة فيلم وثائقي أو علمي، أو التنزّه في الطبيعة، فذلك يساعدك على اكتساب الحكمة، والتخفيف من الضغوطات والتوتر اللذين قد يقلّلان من فرصة اكتساب الحكمة من جهة أخرى.[٧]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Avia James (17/12/2020), "Why Wisdom Is The Principal Thing In Life", www.betterhelp.com, Retrieved 1/2/2021. Edited.
  2. Carol Morgan, "10 Ways to Think Like A Wise Person", www.lifehack.org, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  3. "5 Tips To Increase Wisdom", mooshwalks.com, 17/8/2019, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  4. Carol Morgan (16/9/2017), "11 Ways Wise People Think, And You Can Too", www.huffpost.com, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "12 Ways to become Wiser", inspiringtips.com, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  6. Robert Taibbi (19/12/2018), "How to Become Wise", www.psychologytoday.com, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  7. Paul Chernyak (4/4/2020), "How to Be Wise", www.wikihow.com, Retrieved 2/2/2021. Edited.