كيف تكتشف موهبتك؟

قد يجد بعض الأشخاص عملية اكتشاف مواهبهم المدفونة صعبة بعض الشيء، لأننا لا نمتلك تصوراً واضحاً عن ما نبرع بعمله أو عن الأنشطة التي نستمتع بأدائها، فقد لا تهيئ الظروف الانخراط بالأنشطة التي قد تكون لها علاقة وثيقة بمواهبنا المدفونة، وقد نكون موهوبين بفعل شيء ما، ولكننا غير مدركين أننا أصلًا موهوبين به! في هذا المقال بعض الطرق يمكن من خلالها استكشاف مواهبك:[١][٢][٣]


تذكر مواهبك القديمة

عندما نكبر غالبًا ما نفقد الشغف حيال الأشياء التي كانت تسعدنا ونحن أطفال، أو قد ننسى الأشياء التي تميزنا أو برعنا في فعلها، ولكن إذا فكرت بها بشكل جيد، يمكن اعتبار هذه الأشياء أو الأنشطة حجر أساس لموهبة معينة، حيث يمكنك البدء بالبحث عنها عن طريق طرح بعض الأسئلة على نفسك مثل "ما أكثر شيئاً قمت به في السابق جعلني أشعر بالفخر؟" أو "متى كنت فخوراً بنفسي لدرجة أنني لم أهتم بما يعتقده المجتمع أو أي شخص آخر؟".


فقد تكشف هذه الأسئلة عن بعض المواهب المدفونة لديك، وعن اهتمامات يمكن تنميتها والعمل عليها لتصبح من مواهبك الجديدة، أيضًا تذكر المواقف الصعبة التي مررت بها في الماضي وفكّر في كيفية تخطيك لها، إذ تعد مهارات تخطي المصاعب جزءًا كبيرًا ومهمًا من شخصية الفرد ومواهبه الخفية التي يمكن أن يغفل عنها.


البحث عن الأنشطة الممتعة

عند البحث عن الأنشطة الممتعة، تذكر الأشياء أو المهام أو الأعمال التي تستمتع بأدائها، أو لا تلحظ مرور الوقت عند قيامك بها، أيضًا قد تجد هذه الأنشطة عند ثناء من حولك عليك لإجرائك مهمة ما، أو طلب من حولك خصيصًا منك القيام بمهمات معينة، أيضًا راقب نفسك وأنت تتحدث عن موضوع ما، فهل تكون شغوفاً بطرح المعلومات وبإبداء وجهة نظرك به، لأن هذا قد يكون دليلًا على امتلاكك لموهبة معينة.


تقييم الأنشطة التي تجيدها

فلنفترض أنك وجدت الأنشطة أو الأشياء التي تحبها وتستمتع بها، الآن يأتي دور تقييمها؛ أي هل تجيد هذا النشاط الذي تستمتع بعمله، لأن البعض قد يُعرّف الموهبة بشكل خاطئ على أنها الأنشطة التي تستمتع بها فقط، وهذا بالطبع غير صحيح؛ لأن الموهبة قد تكون الأشياء الروتينة التي تفعلها باستمرار وبجودة عالية دون انتباهنا لأن تكون هذه الأشياء بالفعل موهبة! لذلك تذكر المهام التي تؤديها بشكل طبيعي دون صعوبات، إذ عادةً ما تشير هذه السلوكيات إلى امتلاكك لمهارات ومواهب تجيدها، وتعرف الكثير عنها دون انتباهك لها.


اسأل من حولك

قد يصعب عليك تقييم نفسك من حيث جودة أدائك للمهام أو مهاراتك بشكل عام، ولكن قد يسهل على الكثيرين من حولك إخبارك بما تجيده، لذلك اسأل من حولك ودعهم يخبرونك بنقاط قوتك، وتأكد من التحدث إلى الأشخاص الذين يعرفونك جيدًا وأيضًا الأشخاص الذين لا يعرفونك جيدًا، إذ سيراك كلاهما بطرق مختلفة، تساعدك في اكتشاف المزيد عن مواهبك المدفونة ومهاراتك التي لا تنتبه لها.


جرّب أشياء جديدة

تساعد تجربة الأشياء الجديدة في الحياة على اكتشاف مواطن قوتنا وضعفنا، لذلك يجب تخصيص وقت جيد في يومك أو أسبوعك لتجربة أنشطة جديدة كليًا عليك، يمكنك البدء بأخذ دورة عن موضوع أثار انتباهك مسبقًا، ولكنك لا تعرف عنه شيئًا، أو قد تبدأ بقراءة كتاب جديد يطرح موضوعاً لم تقرأ عنه من قبل، وهكذا.


تنمية مهاراتك الحالية

يمكن تحويل أي مهارة تمتلكها إلى موهبة حقيقية، وذلك بالعمل عليها وتنميتها وتطويرها، حيث يحتاج كل ما سبق إلى تخصيص وقت كامل لها لتحويلها إلى موهبة يمكنك الاستفادة منها، مثلًا لنفترض أنك تمتلك مهارات بسيطة في التصميم الداخلي، ولكن هذه المهارات لا تؤهلك لنقول عنك مصمم داخلي محترف أو موهوب، في هذه الحالة يمكنك الانتقال من فئة المبتدئ إلى المحترف الموهوب عن طريق دراسة التصميم الداخلي، أو أخذ دورات متخصصة بالتصميم أو بالبرامج المخصصة للتصميم الداخلي، فمن خلال الاستثمار في هذه المهارة واستكشافها بشكل أكبر، يمكنك تحويلها إلى موهبة.


السفر

يمكن اعتبار السفر الحر (وهو السفر دون مرشد سياحي)، أحد أكثر التجارب تأثيراً في الشخصية، تجربة يمكنها إخبارنا بالكثير عن أنفسنا وعن مواطن قوتنا وضعفنا، حيث يعرضنا السفر إلى جملة من المواقف المتعددة التي تختبر أداءنا واستجابتنا وردود أفعالنا، لذلك اذهب في رحلة إلى مكان مختلف لم تسافر إليه من قبل، وجرّب أشياء جديدة، حيث ستجد نفسك تعاني في بعض المواقف، ولكن ستجد أيضًا أن هناك أنشطة أخرى تحب وتستمتع بأدائها، وليس من الضروري أن يكون هذا المكان مكلفًا أو بعيدًا، إذ يمكنك السفر إلى أماكن جديدة في مدينتك أو دولتك والحصول على نفس التجارب.


مواجه التحديات

تأتي التحديات عند خروجنا من مناطق راحتنا، ولكن هذه التحديات أحد أهم الأشياء التي يمكننا فيها اكتشاف نقاط قوتنا وضعفنا ومواهبنا ومهاراتنا المدفونة، لذلك اخرج للحياة وواجه مواقفها، ولا تجلس في المنزل غالب الوقت لتنتظر حدوث الأشياء أو لتهرب من المشاكل في النوم، مثلًا جرّب زيارة جدتك المريضة لمساعدتها أو لتطمئن عليها، فقد تجد نفسك جيداً في التواصل مع كبار السن ومساعدتهم.


التطوع

يساعدنا التطوع على ممارسة مهام لم نمارسها من قبل، وهذا ما يزيد اطلاعنا على أنفسنا وعلى المهارات والمواهب التي نمتلكها، أيضًا يساعدنا التطوع على بناء موهبة جديدة من خلال الأنشطة الجديدة التي نقوم بها، مثلًا، تطوع في المنتزهات المحلية التي تحتاج إلى المساعدة في إزالة النباتات الضارة، أو في بناء أماكن اللعب، حيث يساعدك التطوع في مثل هذه الأماكن على التعرف على النباتات أو الأعمال الخشبية أو قراءة خطط البناء، وقد تُصدم بوجود مهارات لديك تساعدك في إتمام هذه الأعمال.


المراجع

  1. "How to Discover Your Talents", wikihow, 5/4/2022, Retrieved 1/8/2022. Edited.
  2. "13 Ways To Identify Your Talents And Utilize Them", lifehack, 7/3/2022, Retrieved 1/8/2022. Edited.
  3. "3 Ways to Discover Your Hidden Natural Talent", inc, Retrieved 1/8/2022. Edited.