هل تعاني من ضعف التركيز من وقتٍ لآخر؟ هل ترغب في تحسين مستوى فهمك؟ لا تقلق فليس بالضرورة أن تُخلَق على قدر عالٍ من الاستيعاب والفهم، فكلّ ما تحتاج إليه هو استثمار وقتك لتحسين قدراتك العقلية التي من أهمها زيادة قدرتك على الفهم بسرعة، إذ إن لعقلك طاقة مذهلة يمكنك استغلالها واستثمارها لزيادة مدى فهمك من خلال القيام ببعض التمارين الذهنية والممارسات السهلة، وكل هذا بالتأكيد سيعود عليك بالفائدة، حيث إنه سيزيد من إنتاجيتك وكفاءتك سواء على الصعيد الأكاديمي أم المهني وحتى الاجتماعي، وهذا بلا شك سيشعرك بالإنجاز، وخلال السطور القادمة بعض الطرق البسيطة التي تسهم في تحسين مستوى الفهم لديك.


جرب الألعاب التي تحفز عقلك

هل تخيلت يوماً أنك تستطيع تحفيز عمل دماغك أثناء ممارستك للألعاب المفضلة لديك؟ إن هذا النوع من الألعاب يسمى بـ "ألعاب العقل"، حيث ستساعدك على تنشيط المناطق المسؤولة عن التعرف على الأنماط وعمليات التذكر، وتحسين الإدراك وتسريع معالجة المعلومات عند استقبالها، هذا فضلاً عن كونها طريقة ممتعة وسهلة لتعزيز نشاط عقلك وزيادة الفهم والاستيعاب لديك، ومن هذه الألعاب التي قد تعتمدها لعبة بطاقات الذاكرة، والسودوكو، وبلا شك الشطرنج أيضاً.[١]


افعل شيئاً مختلفاً

عندما تؤدي كل يوم نفس النشاطات الروتينية التي اعتدت على القيام بها، مثل الاستيقاظ في الصباح وتحضير نفسك وشرب قهوتك كالمعتاد، ثم تشغيل السيارة وقيادتها والذهاب إلى مكان عملك من الطريق نفسه كل يوم، هل لاحظت أنْ هذه العملية بأكملها لا تحتاج لتفكير؟ ومع كثرة هذه الأنشطة خلال اليوم، من المؤكد أنّ ذلك سيسبب لك الخمول الذهني، ويحد من قدراتك العقلية على المدى الطويل، وذلك بسبب عدم وجود نشاط جديد تتفاعل معه، وعليه فأنت بحاجة لتفعل ما تفعله باستمرار لكن بطريقة مختلفة، فهذا سيحفز نشاطك الذهنيّ ويزيد من فهمك واستيعابك بلا شك، جرّب مثلاً أنْ تسلك طريقاً جديداً عند ذهابك للعمل، أو تمارس رياضةً جديدة غير المعتادة، المهم فكر دائماً بالقيام بكل ما هو جديد.[٢]


تعلّم باستمرار

لك أنْ تتخيل كم ستصبح معرفتك مذهلة، وستزداد قوة ملاحظتك ويتحسن أداؤك العقليّ عند تعلمك لغة جديدة أو حين تتعلم العزف على آلة موسيقية مثلاً، أو أي مهارة جديدة، فمما لا شك فيه أنه سيصبح لديك كماً هائلاً من المعلومات التي بدورها ستجعلك أكثر قدرة على فهم الأمور من حولك، هذا بالإضافة لتطوير مهاراتك وقدراتك التي سترفع من مستوى أدائك وإنجازك.[٣]


اعتمد على عقلك

في ظلّ التقدم الواسع للتكنولوجيا، أصبح لدينا الكثير من التسهيلات في الحياة، وهذا بلا شكّ يوفر الوقت والجهد، ويساعد كثيراً في إنجاز المهام، لكن لا بأس من حين لآخر أن تعتمد على قدراتك لتنشيط عقلك من خلال القيام ببعض النشاطات خاصة تلك التي تتطلب مجهوداً ذهنياً، على سبيل المثال القيام بالعلميات الحسابية من وقت لآخر مثلاً كالجمع أو الضرب ذهنياً من غير الاستعانة بالآلة الحاسبة، أو عدم الاعتماد على نظام تحديد المواقع (GPS) خلال أي رحلة تنوي القيام بها، إذ يمكنك النظر إلى الخريطة والطرق التي تؤدي بك إلى نقطتك قبل الانطلاق، ومن ثم تعتمد على قدرتك في التذكر واستحضار المعلومات.[٢]


خذ استراحة

لا بدَّ أنّك لاحظت أنّ قيامك بمهمة لساعات طويلة ومتواصلة قد يفقدك قدرتك على الاستيعاب والتركيز، بحيث تجبر نفسك على الاستمرار، ولكن بلا جدوى فكل ما تحصل عليه هو التوتر فقط لخوفك من عدم إتمام المهمة، وعليه فجرب أن تأخذ قسطاً من الراحة، فعقلك يحتاجها حتى وإن كانت بسيطة، أثناء هذه الفترة حاول أن تفصل ذهنك عن جو العمل أو الدراسة مثلاً، قد تتناول خلالها مشروبك المفضل أو تستنشق الهواء النقي، لا تتعجب أبداً من زيادة الفهم والاستيعاب لديك بعدها.[٤]


ممارسات تساعدك على زيادة الفهم لديك

بالإضافة إلى ما سبق، في الآتي بعض النصائح التي تسهم في زيادة الفهم والاستيعاب، وهي كالآتي:

  • كن قارئاً، حيث تساعدك القراءة على تحفيز قدرتك على التخيل، الأمر الذي بدوره يحسن من قدرتك العقلية، كل ما عليك فعله هو أنْ تقرأ كتباً تتناول مواضيع منوعة، الأمر الذي يزيد من قدرتك على الفهم، والإدراك، والتركيز.[٢]
  • تمرّن بانتظام، فهذا فضلاً عن أن الرياضة تقلل من مستويات التوتر والقلق لديك، وتحسن المزاج، فهي أيضاً تنشط الدماغ وتحفزه وتقوي الذاكرة أيضاً، وهذا كفيل بتعزيز قدراتك العقلية ومساعدتك على الفهم بشكل أفضل وأسرع، أنصحك بعدم إهمال تمارينك الرياضية، وأن تجعلها ضمن روتينك اليومي.[٢]
  • احصل على قسط كافٍ من النوم، حيث يسهم ذلك في تنشيط عقلك، ويزيد من قدرتك على الفهم والاستيعاب على نحوٍ أفضل، علماً أن المعدل الطبيعي للنوم للإنسان البالغ يتراوح من 7-9 ساعات.[٢]
  • تناول طعاماً صحياً، وذلك من خلال تناول الأصناف الغنية بالعناصر المفيدة للذاكرة، مثل: السمك والجوز والتقليل من بعض الأطعمة التي تحتوي على كميات عالية من السكر، واحرص قدر المستطاع اعتماد أسلوب حياة صحي يعود عليك بالفائدة، ينعش ذاكرتك ويجعلها قويّة.[٥]

المراجع

  1. Jon Johnson (27\1\2021), " 22 brain exercises to improve memory, cognition, and creativity", medicalnewstoday, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Zoe B (11\1\2021), "10-simple-ways-to-increase-your-brain-power", .lifehack, Retrieved 25/2/2021.
  3. Eleesha Lockett, MS (19\11\2019), "8 Ways to Increase Your IQ Levels", .healthline, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  4. Crystal Raypole (3\9\2019), "12 Tips to Improve Your Concentration", healthline, Retrieved 17/3/2021. Edited.
  5. Jillian Kubala (26\3\2018), "14 Natural Ways to Improve Your Memory", healthline, Retrieved 26/2/2021. Edited.