على الرغم من أهمّيّة وجود أشخاص يمكنك أن تثق بهم وتعتمد عليهم، إلا أنه عليك أن تَعِيَ أنّ هؤلاء الأشخاص لن يكونوا دائمًا حولك، وبشكلٍ عام، إن الأشخاص القادرين على الإعتماد على أنفسهم هم أكثر سعادة واستقراراً مقارنةً بأولئك الذي يعتمدون على الآخرين ليشعروهم بالسعادة والرضا؛ أي أنّ الإمساك بزمام أمور حياتك سيجعل منك شخصاً أسعد وأكثر نُضجاً.[١]


كيف تعتمد على نفسك؟


  • تقبّل ذاتك وكُن صديق نفسك: ذكّر نفسك بنقاط القوّة لديك، وقدّم لنفسك الإطراء كلما أنجزت شيئاً يجعلك فخورًا بنفسك. من المهم أن تثِق بنفسك، وألّا تنتظر تعليقات الآخرين الإيجابية لتنال الثقة، بل اجعل هذه الثقة نابعةً من الداخل لأنّ الناس لن يكونوا حولك في كلّ الأوقات.[٢][٣]
  • خذ قراراتك بنفسك: قد نكون مُعتادين على أن يقدّم لنا الآخرون -كالآباء ومن هم أكبر عُمراً- التوجيهَ منذ الصغر، فنصبح اتكاليّين بطريقةٍ أو بأخرى، ونعتمد على الآخرين في أخذ القرارات عنّا، إلّا أنّ علينا التوقّف عن ذلك فور وعينا بهذه الحقيقة، لذا ثق بقدراتك، و ابدأ باتّخاذ قراراتك بنفسك.
  • كن مستقلّاً بذاتك وطوّر العادات التي تعزّز الاستقلاليّة لديك: ابدأ بدفع فواتيرك بنفسك، أو ترتيب الفوضى التي تسبّبتَ بها، أو تصليح شيء في البيت بنفسك، بدلاً من الاعتماد على غيرك، تعلّم أيضاً كيف تكون مستقلّاً ماديّاً وكيف تديرأموالك بنفسك، وتخلَّص من عبء الديون حتى لا تخرج عن السيطرة، وتعوّد أيضاً أن تدفع نقدًا عوضاً عن الدفع عن طريق بطاقة الائتمان، لأنّ ذلك يساعدك في السيطرة على كمّيّة مشترياتك والعيش ضمن ميزانيّة تناسب دخلك، ممّا سيعطيك قفزةً كبيرةً في الاستقلاليّة.
  • اعمل على أن تكون لك مُمتَلكات خاصّة بك: سواء سيارة أو منزل، لأنّ هذا يُعتبَر من الخطوات الأولى في بناء ثروتك مع الزمن. أضف إلى ما سبق أن عليك التخلّي عن كلّ المؤثرات السلبية في حياتك؛ كالأصدقاء الذين يؤخّرونك عن الإنجاز والنضوج ويمتصّون طاقتك، إذا كان لديك صديق يجعلك تفعل أشياء أنت غير مرتاح لفعلها، أو كان هذا الصديق من النوع الذي يبقيك حوله كشخص تابع، فابتعد عنه، لأنّ هذا النوع من الأصدقاء سَيَحول بينك وبين استقلاليتك واعتمادك على نفسك، لذا ابقَ على مسافةٍ صحّيّةٍ عمّن حولك.
  • نظِّم وقتك: الشخص الذي يعتمد على نفسه يدير وقته بشكل جيّد ويضع خطّةً لأعماله اليوميّة، لأنّ ذلك يساعد على إنهاء المهامّ التي تمّ البدء بها، ويعزّزالشعورَ بالرضا عن النفس بعد إنجاز المهامّ، ومن المهمّ أيضاً أن تتضمن خطّتُك التنظيميّةُ أهدافاً قصيرةَ المدى وأخرى طويلة المدى. لِتَكُن هذه الأهداف واقعيّة وضمن قدراتك الشخصية، إذ إنّ الأهداف تساعدك على تحديد وجهتك ودوافعك في الحياة.[٤][٥]
  • طوّر من نفسك وكوّن قيماً شخصيّة تتوافق مع معتقداتك الداخليّة: يتمّ ذلك من خلال توسيع مداركك المعرفيّة في شتّى مجالات الحياة؛ سواءً في العلوم أو الاقتصاد أو السياسة أو حتّى أساسيّات الإسعافات والأمور الطبّيّة، لأنّ المعرفة قوّة، وممّا سيؤكّد استقلاليتّك وقدرتك على اتّخاذ القرار اللحظات المناسبة التي تحتاج توظيف معرفتك فيها.
  • ابحث عن السعادة فيك: السعادة ليست شخصاً أو شيئاً حولك، بل هي شعور نابع من الداخل أنت تخلقه، لذا لا تعتمد على مَن حولك من أشخاص أو مواقف أو حتى أشياء لتعطيك السعادة. حتّى إن مررت في محنة لا تفقد هذه السعادة، لأنها فرصة لتختبر مدى اعتمادك على ذاتك وقوتك في تحدّي الصعاب.[٦][٧]


أهمّيّة الاعتماد على نفسك

  • عندما تعتمد على نفسك، فإنّ يعني هذا أنّك قادر على اتّخاذ القرارات بنفسك والعيش باستقلالية.
  • يزيد الاعتماد على النفس من الثقة ويساهم في شعورك بالرضا عن نفسك، وحبّك لذاتك، والاكتفاء بها، لأنّ ذلك يعطيك الفرصة في معرفة نفسك أكثر والتعاطف معها.
  • يزيد الاعتماد على النفس من حبّ مَن حولِك لك، ويعطيهم الثقة بأنّك قادرٌ على تولّي المسؤولية لوحدك.
  • الإعتماد على النفس يعينك على أن تستقل ماديًا.
  • الإستقلالية في الحياة الاجتماعية تعطيك القوة على مواجهة المواقف الصعبة، وهي مهمة لأنها تعطيك مهارة المناورة مع مواقف الحياة و تساعدك في الاختلاط مع أناس أكثر.
  • الاستقلالية والاعتماد على الذات يجعلانك قادراً على تحقيق أهدافك عقليًا وجسديًا.[٨][٩]


نصائح إضافية

  • الجأ إلى الآخرين بعدما تبحث بنفسك عن كل المعلومات اللازمة. إذا رأيت أنك لم تجد ما يكفي من المعرفة فالجأ بعدها لشخص خبير تعرفه. اطلب المساعدة عندما تكون بحاجة لها لأن هذا ليس بالأمر الخاطىء. نحتاج لوجود أشخاص لدعمنا بين الحين والآخر.[١٠]
  • تذكر أنّ الشخص الوحيد الذي يجدر بك الاعتماد عليه في النهاية هو أنت، لأنّه مهما اعتمدت على الناس من حولك، سيهتمّون بك إلى حدٍّ معيّن، وبعدها سيرجعون إلى حياتهم و أشغالهم، ستتأكّد من ذلك كلما تقدّمتَ في العُمْر، حيث إنّه كلما كبرتَ سيقلّ عدد الأشخاص الذين سيطمئنّون عليك ويكترثون حقاً لأجلك.[١١]
  • ربّما ستسمع الكثير من النصائح في حياتك، لكنّ الشخص الذي سيتولّى تحقيق هذه النصائح فعلياً على أرض الواقع هو أنت، لذا ابدأ بالإعتماد على نفسك فورًا لأنك وحدك القادر على تقييم إمكانياتك وتقييم الظروف المحيطة بك. أنت تمتلك كل ما تحتاج لأنّ تكون ناجحاً… ذكّر نفسك بهذا كلّ يوم.[١٢]


المراجع

  1. "Be-Self-Reliant", https://www.wikihow.com. Edited.
  2. "self-reliance", https://positivepsychology.com. Edited.
  3. " Be-Self-Reliant", https://www.wikihow.com. Edited.
  4. "emotional-independence", https://www.aconsciousrethink.com. Edited.
  5. "stop-relying-on-others-for-your-happiness", https://medium.com. Edited.
  6. "how-stop-looking-for-happiness-others-and-learn-create-yourself", https://www.lifehack.org. Edited.
  7. "Be-Independent", https://www.wikihow.com. Edited.
  8. "self-reliance", https://positivepsychology.com. Edited.
  9. "reasons-why-you-should-be-self-dependent", https://www.calmsage.com. Edited.
  10. "Be-Self-Reliant", https://www.wikihow.com. Edited.
  11. "Be-Independent", https://www.wikihow.com. Edited.
  12. "8-reasons-why-the-only-person-you-can-truly-rely-on-is-you", https://www.businessinsider.com. Edited.